recent
أخبار ساخنة

بالفديو : الطفل عبد الرحمن: القعدة مع "الكلاب" أحسن من العيشة مع مرات أبويا وأهلي

روى الطفل المعروف بـ"الراقص مع الكلاب" قصة معاناته مع أسرته وزوجة أبيه التى وصلت به إلى السكن فى الشوارع قائلا "أبويا اتجوز واحدة تانيه بعد ما أمى توفيت ولكن مرات أبويا كانت وحشة وبسببها أنا طلعت من البيت لأنها كل شويه تضرب فيا وفى أخواتى كانت بتشوهني وبتعضني مضيفا أنا مش عارف أبويا بيحبها إزاي رغم كل اللى بتعمله فيا انا واخواتى. 


وأضاف عبدالرحمن خلال لقائه لبرنامج صباح أون أن زوجة أبيه منذ دخولها البيت وهى كانت سبب لتفريق لمة عائلتنا و نشرت روح الكراهية بين أبي و أعمامي حتى أصبح بيتنا جحيم بسبب سوء معاملتها للجميع. 

وأكد الطفل عبدالرحمن أنه من ترك المنزل وليست زوجة أبيه من طردته قائلا أنا اللى سبت البيت وهى أصلا مش عايزانى فى البيت ومرة طردتنى من البيت لافتا إلى أنه وقت هروبه من المنزل كان فى الصف السادس الابتدائى منذ 3 سنوات وأنه كان متفوق فى دراسته ولكنه لم يعد يجيد شيئا الآن فى التعليم بسبب تواجده فى الشارع بشكل دائم منذ تركه للمنزل.
google-playkhamsatmostaqltradent